عربي ودولي

داعش يهاجم سجنا يضم آلاف المعتقلين من التنظيم

مسؤول أميركي رفض تأكيد ما إذا تم فرار سجناء من المعتقل

الملف الإخباري-أكد مسؤول في القيادة الوسطى الأميركية، ليلة الجمعة، أنه تتم مراقبة التطورات في سجن غويران في جنوبي مدينة الحسكة في سوريا، والذي يضم نحو خمسة آلاف معتقل من تنظيم داعش.

و رفض المسؤول التأكيد ما إذا تم فرار سجناء، معتبرا أن الوضع “قيد التقييم”، وأن لا تفاصيل إضافية.

يذكر أن قيادة قوات سوريا الديمقراطية، هي التي تشرف على السجن بمساندة من القوات الأميركية الموجودة في قاعدة ملاصقة للمدينة.

وهاجم عناصر من تنظيم داعش سجن غويران في محافظة الحسكة في شمال شرق سوريا، الخميس، مما أدّى إلى فرار عدد لم يعرف بعد من المعتقلين، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد: “حاول عناصر من تنظيم داعش الوصول إلى بوابة السجن وتفجير البوابة بسيارة مفخخة، إضافة إلى تفجير صهريج محروقات، واشتبكوا مع عناصر الحراسة، وسط معلومات عن فرار عدد من المساجين”.

وأكدت قوات سوريا الديموقراطية وقوع “محاولة فرار” من سجن غويران، وأشارت إلى وقوع اشتباكات.
وقالت قوات سوريا الديمقراطية في بيان، الخميس، إن مقاتلي تنظيم داعش هاجموا السجن لتهريب سجناء ينتمون للتنظيم.

وأضافت القوات المدعومة من الولايات المتحدة أن خلايا نائمة تابعة للتنظيم تسللت من الأحياء المجاورة واشتبكت مع قوات الأمن الداخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى