منوعات

تتويج الفوتوغرافي الأردني محمد راضي بجائزة تكريمية.. تفاصيل

الملف الإخباري – فاز الفنان الفوتوغرافي الأردني محمد راضي بجائزة فخرية وتكريمية خاصة في مسابقة ( الجائزة العالمية للصور أحادية اللون)، وهي من أهم وابرز الجوائز العالمية المتخصصة بصور ( الأبيض والأسود) ذات الحساسية الجمالية الخاصة، وقد أعلنت الجوائز عبر موقع الجائزة قبل أيام.

والفنان راضي حاصل على بكالوريوس علوم تخصص فيزياء نووية جامعة حلب، وهو عضو في الفدرالية الدولية لفن التصوير الفوتغرافي (FIAP) واتحاد المصورين العرب، والاتحاد العالمي للتصوير الفوتوغرافي، ونادي غواتيمالا للتصوير، ونادي الصورة العربي، وجميعة «صورة بلا حدود»، والجمعية الأردنية للتصوير، وحاصل على جوائز في معارض عالمية منها الميدالية الذهبية للجمعية الأمريكية للتصوير في صربيا والميدالية الذهبية للصالون في إيرلندا وجائزة باريس العالمية للتصوير وأوشحة الفياب في عدة دول، وشارك في أكثر من 60 صالونا فوتوغرافيا في أكثر من 30 دولة.

إهداء للأردن

وفي تصريح خاص بـ»الدستور» أرسله من غواتيمالا -حيث يقيم- قال الفنان الفوتوغرافي محمد راضي:

لقد مثلت بلدي الأردن في هذه المسابقة البريطانية المرموقة بثلاث صور لم تتأهل سوى واحدة وفازت بمركز فخري أفتخر به في ظل المنافسة الكبيرة من مصوري العالم حيث التقط صورتي ( العمل) في شمال الهند أثناء زيارتي إحدى القرى النائية على الحدود الهندية الصينية عند عودة المرأة من الحقل قمت بالتقاطها.

وتابع الفنان الحاصل على عدة جوائز دولية مرموقة:

أهدي هذا الفوز لبلدي الأردن ولجميع مصوري الأردن حيث إن كلا منا له رسالة لتكملة المسيرة الفنية الفوتوغرافية في الأردن التي هي بحاجة منا كلنا إلى التكاتف والتكافل لتقديم الصورة الفنية الصحيحة.

الاحتفال بـ«الأبيض والأسود»

تجري جوائز التصوير الأحادي اللون البريطانية (Monochrome Awards ) منذ 2014 وهي مسابقة سنوية للمصورين المحترفين والهواة. هدفها الاحتفال برؤى أحادية اللون واكتشاف أروع المصورين من جميع أنحاء العالم.

والمسابقة تقبل الصور الفردية من الفئات التالية: الهندسة المعمارية، التجريدية، المفاهيمية، الجمال / الموضة، الفنون الجميلة، المناظر الطبيعية، الطبيعة، الأشخاص، وتصوير الشارع ، التصوير الصحفي، الصورة الشخصية، الحياة البرية وأقسام اخرى.

و يحصل الفائزون في فئتي المحترفين والهواة على ألقاب : مصور أحادي اللون للعام واكتشاف أحادي اللون للعام بالإضافة إلى جوائز نقدية. والمنظمون للمسابقة منفتحون على جميع وجهات النظر، وجميع مستويات الخبرة، وجميع أفكار التصوير بالأبيض والأسود.

تم الإعلان عن فوز Ksystof Mozyro (المملكة المتحدة) بالفئة الاحترافية، حيث فاز بلقب المصور الأحادي اللون لعام 2020 وحصل على جائزة مالية قدرها 2000 دولار. صورته الفائزة، بعنوان المعارضون، توثق موقفًا مهمًا وعاطفيًا أثناء احتجاجات BLM.

وفي فئة الهواة، تم الإعلان عن المصور البلغاري سفيتلين يوسيفوف كأفضل اكتشاف أحادي اللون لعام 2020، حيث حصل على جائزة مالية بقيمة 1000 دولار عن صورته الفائزة، Portrait Woman Mursi من وادي أومو المعزول في جنوب إثيوبيا.

في عام 2020، كانت مجموع الصور المشاركة 7096 صورة من 91 دولة مختلفة. تضمنت لجنة التحكيم أمهر الحكام في هذا المجال.

وفي الكتاب السنوي لجوائز التصوير الأحادي اللون يتم نشر أعمال الفائزين بالمراكز الأولى والثانية والثالثة (بالإضافة إلى المشاركات الإضافية التي يشعر الحكام أنها تستحق الثناء) من فئتي المحترفين والهواة في الكتاب السنوي لجوائز التصوير الأحادي اللون. سيتم أيضًا تضمين جميع أسماء الفائزين الذين حصلوا على مراكز فخرية في الكتاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى