اخبار الاردن

وزير الزراعة يطلع على دراسة مقارنة لأسعار الادوية والعلاجات البيطرية

الملف الاخباري : اطلع وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات بحضور امين عام الوزارة مندوبين عن نقابة المهندسين الزراعين ونقابة الاطباء البيطرين و اصحاب المصانع المحليه والشركات المستورده للادوية البيطرية واللقاحات البيطرية على دراسة تم إعدادها من قبل إدارة الثروة الحيوانية لأسعار الأدوية والعلاجات البيطرية في إطار الأولويات التي تم إدراجها في استراتيجية الوزارة المعلنة حول كلف الانتاج واسعار المواد الأولية، ويأتي هذا التوجه لمنح منتجي الثروة الحيوانية القدرة على الانتاج والمنافسة و استمرار الوصول بالإنتاج المحلي إلى الدول المجاورة والخارجية.

وقد شملت الدراسة اسعار المواد الجاهزة التي تنتج محليا أو التي تستورد من الخارج والمسجلة في وزارة الزراعة والمسرح بأستخدامها حسب التشريعات الناظمة وقد راعت الدراسة اعطاء العدالة لقطاع الانتاج الحيواني و قطاع الأدوية والعلاجات البيطرية بشكل يسمح باستمرار القطاعات الانتاجية والمساة على حد سواء ، وذلك لوجود صناعة دوائية محلية متطورة وتنافس في الاسواق العالمية بجدارة وتعتبر مكون اساسي بهذا القطاع .

وأوضحت الدراسة مراجعة آلية تسعير مدخلات الانتاج والتعليمات الناظمة لذلك بالتشارك مع جميع المعنيين بهذا المجال ومراجعة الاسعار ضمن فترات زمنية تحددها هذه التعليمات تتماشى مع المتغيرات الحاصلة عالميا على ضوء جائحة الكورونا.

ووجه الحنيفات بضرورة الحفاظ على القطاع الذي يقوم بتشغيل الايدي العامله بما في ذلك المهندسين الزراعين والاطباء البيطرين ولاهميته في الحفاظ على صحة الحيوان لحماية المزارع من الخسائر التي تنتج عن الاصابه بالامراض وباعتبار حماية صحة الحيوان هي الدفاع الاول عن صحة الانسان مع ضرورة الالتزام بالاسعار المقررة والتأكيد على دور كوادر وزارة الزراعة في مراقبة ومتابعة الاسعار .

و تم التوافق على اعادة النظر في التعليمات الناظمة لالية التسجيل والتسعير وتشكيل لجنه لاعداد التعليمات يشارك فيها اتحاد المزارعين والاتحادات النوعية والجهات الرسميه ذات العلاقه ومندوبين عن اصحاب المصانع والمستودعات والصيدليات والعيادات البيطرية بالاضافه الى قطاع الثروة الحيوانية واخذ الملاحظات التي وردت حول الدراسة في صناعة التعليمات وامهال اللجنه مده اقصاها ٣ اشهر من تاريخه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى