فلسطين

مجموعات صهيونية متطرفة تحشد لهدم المسجد الأقصى

الملف الاخباري : تحشد مجموعات صهيونية متطرفة لهدم المسجد الأقصى، وذلك في منشورات تداولتها باللغة العبرية.

ويظهر في منشوراتهم المتداولة صورة لقبة الصخرة المشرفة وكتابة عبرية تقول: “ليس المطلوب هدم أبراج في غزة، بل هدم مبنى واحد في القدس” في إشارة إلى الحرم القدسي الشريف والمسجد الأقصى.

من جهته، حذر المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، من خطورة دعوات جمعيات يهودية متطرفة لهدم المسجد الأقصى المبارك، والقيام بمزيد من الاقتحامات له، والاعتداءات عليه.

وقال الشيخ حسين، في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، إن المعركة في القدس مستمرة ولم تنته، كما أن اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى والاعتداء عليه ما زالت متواصلة، مشددا على أن الرباط في المسجد الاقصى وإعماره وشد الرحال اليه في كل الاوقات أمر هام، ويشكل إعماراً للمسجد، وتحدياً للاحتلال الإسرائيلي، ودفعا لأذى الجنود والمستوطنين.

وقال:” هذه المنازل من حق ساكنيها، وهم يمتلكون كل الوثائق والدلائل التي تثبت ملكيتها”، لافتاً إلى أن محاكم الاحتلال هي ذراع في المشروع الاستعماري، ولن تحكم لصالح الفلسطينيين”.

واندلعت خلال الأسابيع الماضية انتفاضة داخل القدس المحتلة نصرة للمسجد الأقصى وحي الشيخ جراح الذي يواجه سكانه تهجيراً من منازلهم، قبل أن يتطور إلى عدوان واسع على قطاع غزة.

وانتفض العالم أجمع تجاه ممارسات الاحتلال وجيشه خلال الأحداث الذي كشفت عن مخططات إسرائيلية لتهويد القدس والمسجد الأقصى الذي شهد خلال الأيام الماضية اقتحامات عدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى