فلسطين

إصابة الفنانة الفلسطينية ميساء عبد الهادي برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي

الملف الإخباري- أصيبت الفنانة الفلسطينية ميساء عبد الهادي، الشهيرة بدورها في فيلم «غزة مونامور»، برصاص من قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مشاركتها في احتجاج على تهجير فلسطينيين من حي الشيخ جراح بالقدس.
وعلق المخرج عمرو سلامة، عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة تويتر على خبر اصابتها ونشر صورة لها: «الممثلة الفلسطينية المبدعة ميساء عبد الهادي، التي مثلت في أعمال أمريكية وأعمال عربية حصدت جوائز في المهرجانات العالمية تم إطلاق النارعليها من الشرطة الاسرائيلية، وإصابتها عندما كانت تشارك في تظاهرات للاعتراض على الإخلاء الجبري للأسر الفلسطينية من بيوتها في شيخ جراح».

وارتفعت حصيلة شهداء الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة إلى 140 شهيدًا، من بينهم 39 طفلًا و22 امرأة وأكثر من ألف جريح منذ بدء القصف.
وفي وقت سابق، أرسلت المملكة الأردنية قافلة مساعدات طبية عاجلة إلى الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس، استجابة لتوجيهات الملك عبد الله الثاني.

وتجاوز العشرات السياج الحدودي بين لبنان وإسرائيل عند مستوطنة المطلة، إلا أن أطلقت الدبابات الإسرائيلية طلقات تحذيرية على المتظاهرين، وسرعان ما استخدمت ضدهم الرصاص الحي، حتى سقط أول شهيد من بينهم.

معلومات عن ميساء عبد الهادي

وسبق أن قدمت ميساء عبد الهادي دور منى جمال عبد الناصر فى فيلم «الملاك»، وهي سينمائية فلسطينية، شاركت في التلفزيون والمسرح.
وحازت الفنانة الفلسطينية على جائزة أفضل ممثلة في مهرجان دبي السينمائي 2011 عن دورها السينمائي الأول ليلى في فيلم «حبيبي راسك خربان»، وكان لها تجربة درامية جديدة في رمضان 2017.
وهاجم النشطاء والنقاد، في وقت سابق الممثلة ميساء عبد الهادي على خلفية مشاركتها فى فيلم «ترام» في القدس للمخرج الإسرائيلي Amos Gitaï.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى